أهلا وسهلا متابعي موقع ملتقى أهل الخير, اليوم معنا رحلة في محاضرات mp3, التي بإذن الله تستفيد منها, وتحثك على بر الوالدين والإحسان لهما, نعم أخي الكريم كلنا يرى حال المجتمع ونرى قصص عن عقوق الوالدين, أتمنى منك أيها العاصي الاستماع إلى الدرس وتطبيقه والعمل به.

بر الوالدين,بر,الوالدين,عقوق,عقوق الوالدين,mp3,العوضي,الشيخ نبيل,نبيل العوضي,حكم,الكبائر,إحسان,الجنة,الناى,يقول تعالى,وصينا,ولاتشركو,واعبدو الله,النبي صلى الله عليه وسلم
بر الوالدين من أفضل الطاعات, ذكرها الله عز وجل بعد عبادتة

يقول الله تعالى :
وَاعْبُدُواْ اللّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً [النساء:36] ويقول تعالى : وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَاناً [الأحقاف:15] والآيات كثيرة وأمر الله تعالى ببر الوالدين وجاءت الآية بعد عباد الله من عظم شأن بر الوالدين بل وحتى برهم أفضل ومقدم عن الجهاد في سبيل الله عن عبد الله بن عمرو - رضي الله عنهما 

- قال: جاء رجل يستأذن النبي صلى الله عليه وسلم في الجهاد، فقال: (أحي والداك؟) قال: نعم. قال: (ففيهما فجاهد) وفي هذا الزمان كثر عقوق الوالدين ولأحول ولاقوه إلا بالله وهي من اكبر الكبائر

 يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ قلنا: بلى يا رسول الله. قال: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين... وفضل برهم دخول الجنة, ويستمر برهمها حتى بعد موتهما اللهم ارزقنا بر والدينا اللهم اغفر لنا ولوالدينا.


اتمنى أن أكون عند حسن ظنكم, الرجاء مشاركة المحاضرة للجميع, كم نرى من عقوق في هذا الزمن.



يسعدنا تفاعلكم بالتعليق , لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق
التعبيراتالتعبيرات